أشراف وسادة الونشريس وبني بوعتاب
قال الله تعالى : { إِنَّمَا يُرِيدُ اللهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ البَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا } سورة الأحزاب الأية 33

زائرنا الكريم نرحب بكم في منتديات أشراف الونشريس و بني بوعتاب و ندعوك للإنضمام إلينا و التواصل معنا لما فيه الخير و الفلاح لهذا الدين

أشراف وسادة الونشريس وبني بوعتاب

أشراف وسادة الونشريس و بني وبوعتاب
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول
قال صهر النبي صلى الله عليه وسلم وخليله سيد الاشراف علي بن أبي طالب كرم الله وجهه ورضي الله عنه ***** صُنِ النَفسَ وَاِحمِلها عَلى ما يزيِنُها*** تَعِش سالِماً وَالقَولُ فيكَ جَميلُ *** وَلا تُرِينَّ الناسَ إِلّا تَجَمُّلاً *** نَبا بِكَ دَهرٌ أَو جَفاكَ خَليلُ *** وَإِن ضاقَ رِزقُ اليَومِ فَاِصبِر إِلى غَدٍ***عَسى نَكَباتِ الدَهرِ عَنكَ تَزولُ*** يَعِزُّ غَنِيُّ النَفسِ إِن قَلَّ مالُهُ***ويَغنى غَنِيُّ المالِ وَهوَ ذَليلُ *** وَلا خَيرَ في وِدِّ اِمرِئٍ مُتَلَّونٍ ***إِذا الريحُ مالَت مالَ حَيثُ تَميلُ ***جَوادٌ إِذا اِستَغنَيتَ عَن أَخذِ مالِهِ *** وَعِندَ اِحتِمالِ الفَقرِ عَنكَ بَخيلُ *** فَما أَكثَرَ الإِخوان حينَ تَعدّهُم *** وَلَكِنَهُم في النائِباتِ قَليلُ
السلام عليكم أخواني الزوار.... نرحب بكم في منتديات أشراف الونشريس و بني بوعتاب الموقع الرسمي لأل البيت بمنطقة الونشريس وضواحيه، الموقع الذي يلم بجميع شؤون أشراف هذه المنطقة ....... نحن ننتظر منكم كل الإقتراحات و الإنتقدات التي من شأنها جمع شمل كل العائلات و الأنساب التي تنحدر من نسل سيدي الطاهر الشريف.....

شاطر | 
 

  قصة غلام من بني هاشم والحجاج بن يوسف الثقفي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد بن القصور



عدد المساهمات : 195
تاريخ التسجيل : 10/10/2015

مُساهمةموضوع: قصة غلام من بني هاشم والحجاج بن يوسف الثقفي   الثلاثاء نوفمبر 03, 2015 2:33 pm

خرج الحجاج بن يوسف ذات يوم في الصيد فرأى تسعة كلاب<عزكم الله> الى جانب صبي صغير السن عمره نحو عشر سنوات وله ذوائب.
فقال له الحجاج:ماذا تفعل هنا ايها الغلام؟؟
فرفع الصبي طرفه اليه وقال له:ياحامل الاخبار لقد نظرت الى بعين الاحتقار وكلمتني بالافتخار وكلامك كلام جبار وعقلك عقل حمار.
فقال الحجاج له:أما عرفتني؟؟
فقال الغلام:عرفتك بسواد وجهك لأنك اتيت بالكلام قبل السلام.
فقال الحجاج:ويلك انا الحجاج بن يوسف.
فقال الغلام:لاقرب الله دارك ولامزارك فما اكثر كلامك واقل اكرامك.
فما اتم كلامه ألا والجيوش حلقت عليه من كل جانب وكل واحد يقول السلام عليك ياامير المؤمنين,
فقال الحجاج:احفظوا هذا الغلام فقد اوجعني بالكلام فأخذوا الغلام فرجع الحجاج الى قصره فجلس في مجلسه والناس حوله جالسون ومن هيبته مطرقون وهو بينهم كالأسد ثم طلب احضار الغلام فلما مثل بين يديه,ورأى الوزراء وأهل الدولة لم يخشى منهم بل قال: السلام عليكم فلم يرد الحجاج السلام فرفع الغلام رأسه وأدار نظره فرأى بناء القصر عاليا ومزين بالنقوش والفسيفساء وهو في غاية الأبداع والاتقان.
فقال الغلام:اتبنون بكل ربع اية تعبثون وتتخذون مصانع لعلكم تخلدون واذا بطشتم بطشتم جبارين فأستوى الحجاج جالسا وكان متكئا
فقالوا للغلام:ياقليل الادب لماذا لم تسلم على امير المؤمنين السلام اللائق ولماذا لم تتأدب في حضرته؟؟؟؟؟

فقال الغلام:يابراغيث الحمير منعني من ذلك التعب في الطريق وطلوع الدرج اما السلام فعلى امير المؤمنين واصحابه,يعني السلام على علي بن ابي طالب واصحابه
فقال الحجاج:ياغلام لقد حضرت في يوم تم فيه اجلك وخاب فيه املك.
فقال الغلام:والله ياحجاج ان كان في اجلي تأخير لم يضرني من كلامك لاقليل ولا كثير.
فقال بعض الغلمان:لقد بلغت من جهلك ياخبيث ان تخاطب امير المؤمنين كما تخاطب غلاما مثلك ياقليل الأداب انظر من تخاطب وأجبه بأدب وأحترام فهو امير العراق والشام.
فقال الغلام:اما سمعتم قوله تعالى(كل نفس تجادل عن نفسها)
فقال الحجاج:فمن عنيت بكلامك ايها الغلام؟؟
قال:عنيت به علي بن ابي طالب وأصحابه وانت ياحجاج على من تسلم؟
فقال الحجاج:على عبد الملك بن مروان.
فقال الغلام:عبدالملك الفاجر عليه لعنة الله والملائكة والناس اجمعين.
فقال الحجاج:ولم ذلك ياغلام؟
فقال:لأنه اخطأ خطيئة عظيمةمات بسببها خلق كثير
فقال بعض الجلساء:اقتله ياامير المؤمنين فقد خالف الطاعة وفارق الجماعه وشتم عبدالملك بن مروان.
فقال الغلام:ياحجاج اصلح جلسائك فأنهم جاهلون فأشار الحجاج لجلسائه بالصمت.
ثم سأله الحجاج:هل تعرف اخي؟
فقال الغلام:اخوك فرعون حين جاءه موسى وهارون ليخلعوه عن عرشه فاستشار جلسائه.
فقال الحجاج:اضربوا عنقه.
فقال له الرقاشي:هبني اياه ياامير المؤمنين اصلح الله شأنك.
فقال الحجاج:هو لك لابارك الله فيه.
فقال الغلام:لاشكر للواهب ولا للمستوهب.
فقال الرقاشي:انا اريد خلاصك من الموت فتخاطبني بهذا الكلام ثم التفت الرقاشي الى الحجاج وقال له:افعل ماتريد ياامير المؤمنين.
فقال الحجاج للغلام:من اي بلد انت؟
فقال:من مصر.
فقال له الحجاج:من مدينة الفاسقين.
فقال الغلام:ولماذا اسميتها مدينة الفاسقين؟
قال الحجاج:لأن شرابها من ذهب ونسائها لعب ونيلها عجب وأهلها لاعجم ولاعرب.
فقال الغلام: لست منهم.
فقال الحجاج: من اي بلد اذن؟
قال الغلام: انا من اهل خرسان.
فقال الحجاج:من شر مكان واقل الاديان
فقال الغلام:ولما ذلك ياحجاج؟
فقال:لأنهم عجم اعجام مثل البهائم والأغنام كلامهم ثقيل وغنيهم بخيل.
فقال الغلام:لست منهم.
فقال الحجاج:فمن اين اذن؟
قال الغلام: من اليمن.
فقال الحجاج:انت من بلد غير مشكور.
قال الغلام:ولم ذلك؟
قال الحجاج: لان صوتهم مليح وعاقلهم يستعمل الزمر وجاهلهم يشرب الخمر.
قال الغلام:لست منهم.
قال الحجاج:فمن اين اذن؟
قال الغلام:انا من اهل مكة.
فقال الحجاج:انت اذن من اهل اللؤم والجهل وقلة العقل.
فقال الغلام:ولم ذلك؟
قال:لانهم قوم بعث فيهم نبي كريم فكذبوه وطردوه وخرج من بينهم الى قوم احبوه واكرموه.
فقال الغلام:انا لست منهم.
فقال الحجاج:لقد كثرت جواباتك علي وقلبي يحدثني بقتلك.
فقال الغلام:لو كان اجلي بيدك لما عبدت سواك ولكن اعلم ياحجاج اني انا من اهل طيبة مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم.
فقال الحجاج:نعمت المدينة اهلها اهل الايمان والاحسان فمن اي قبيلة انت؟
فقال الغلام:من نسل بني غالب من سلالة علي بن ابي طالب عليه السلام وكل نسب وحسب ينقطع الا حسبنا ونسبنا فأنه لاينقطع الى يوم القيامة فاغتاظ الحجاج غيظا شديدا وامر بقتله.
فقال له كل من حضر من الوزراء: ولكنه لايستحق القتل وهو دون سن البلوغ ايها الامير.
فقال الحجاج:لابد من قتله ولو يناد منادي من السماء.
فقال الغلام:ماانت بنبي حتى يناديك مناد من السماء.
فقال الحجاج:ومن يحول بيني وبين قتلك.
فقال الغلام:يحول بينك وبين قتلي مايحول بين المرء وقلبه.
فقال الحجاج:وهو الذي يعينني على قتلك.
فقال الغلام:كلا انما يعينك على قتلي شيطانك واعوذبالله منك ومنه.
فقال الحجاج:اراك تجاوبني على كل سؤال فأخبرني مايقرب العبد من ربه؟
فقال الغلام:الصوم والصلاة والزكاة والحج.
فقال الحجاج: انا اتقرب الى الله بدمك.
فقال الغلام:من غير خوف ولا جزع انا من اولاد رسول الله صلى الله عليه وسلم ان كان اجلي بيدك فقد حضر شيطانك يعينك على فساد أخرتك.
فأجابه الحجاج:اتقول انك من اولاد الرسول وتكره الموت؟
قال الغلام:قال الله تعالى(ولا تلقوا بأيديكم الى التهلكة)
قال الحجاج:ابن من انت؟
قال الغلام: انا ابن ابي وامي.
فسأله الحجاج:من اين جئت؟
قال الغلام: على رحب الارض.
فقال الحجاج:اخبرني من اكرم العرب؟
فأجاب الغلام:بنو طي
فسأله الحجاج:ولم ذلك؟
فقال الغلام:لأن حاتم الأصم منهم.
فقال الحجاج: فمن اشرف العرب؟
قال الغلام:بنو مضر.
فقال الحجاج:ولم ذلك؟
فقال الغلام: لان محمد صلى الله عليه وسلم منهم.
فقال الحجاج:فمن اشجع العرب؟
فقال الغلام:بنو هاشم لأن علي بن ابي طالب منهم
فقال الحجاج: ومن انجس العرب وابخلهم واقلها خيرا؟
فقال الغلام: بنو ثقيف لأنك انت منهم وفي الحديث الشريف يظهر من بنو ثقيف نمرود وكذاب فالكذاب مسيلمة والنمرود انت
فأغتاظ الحجاج غيظا شديدا وأمر بقتله فشفع به الحاضرون فشفعهم فيه وسكن غضبه قليلا
وقال الحجاج:اين تركت الابل ذات القرون؟
فقال الغلام: تركتها ترعى على اوراق الصوان.
فصاح الحجاج به قائلا: ياقليل العقل ويابعيد الذهن هل للصوان ورق؟
فقال الغلام: وهل للأبل قرون؟
فقال الحجاج:هل حفظت القرأن؟
فقال الغلام:وهل القرأن هارب مني حتى احفظه.
فسأله الحجاج:هل جمعت القرأن؟
فقال الغلام: وهل هو متفرق حتى اجمعه؟
فقال له الحجاج:اما فهمت سؤالي
فأجابه الغلام:ينبغي لك ان تقول هل قرأت القرأن وفهمت مافيه.
فقال الحجاج:فأخبرني عن اية في القرأن اعظم ؟واية احكم؟واية اعدل؟وايه اخوف؟وايه ارجى؟وايه فيها عشر ايات بينات؟وايه كذب فيها اولاد الانبياء؟واية صدق فيها اليهودوالنصارى؟وايه قالها الله تعالى لنفسه؟وايه فيها قول الملائكة؟واية فيها قول اهل الجنة؟وايةفيها قول اهل النار؟وايه فيها قول ابليس؟؟؟؟
فقال الغلام:اما اعظم ايه فهي اية الكرسي واحكم ايه(ان الله يأمر بالعدل والاحسان)واعدل ايه(فمن يعمل مثقال ذرة خير يره ومن يعمل مثقال ذرة شر يره)واخوف اية(ايطمع كل امرىء منهم ان يدخل جنة نعيم)وارجى ايه(قل ياعبادي الذين اسرفوا على انفسهم لاتقنطو من رحمة الله ان الله يغفر الذنوب جميعها)وايه فيها عشر ايات بينات هي (ان في خلق السماوات والأرض واختلاف الليل والنهار لآيات لآولى الألباب)واما الايه اللتي كذب فيها اولاد الانبياء فهي(وجاءوا على قميصه بدم كذب وهم اخوة يوسف كذبوا ودخلوا الجنة)واما الاية اللتي صدق فيها اليهود والنصارى فهي(وقالت اليهود ليست النصارى على شيء فصدقوا ودخلوا النار)والايه اللتي قالها الله تعالى لنفسه(وماخلقت الجن والانس الا ليعبدونمااريد منهم من رزق ومااريد ان يطعمون ان الله هو الرازق ذو القوة المتين)واية فيها قول الانبياء(وما كان لنا ان نأتيكم بسلطان الا بأذن الله وعلى الله فل يتوكل المؤمنون)وايه فيها قول الملائكة(سبحانك لاعلم لنا الا ماعلمتنا انك انت العليم الحكيم) وايه فيها قول اهل الجنة(الحمدالله الذي اذهب عنا الحزن ان ربنا لغفور شكور)وايه فيها قول اهل النار(ربنا اخرجنا منه فأن عدنا فأنا ظالمون)وايه فيها قول ابليس(انا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين)
فقال الحجاج: اخبرني عمن خلق من الهواء؟ومن حفظ من الهواء؟ومن هلك بالهواء؟
فقال الغلام: الذي خلق من الهواء سيدنا عيسى عليه السلام والذي حفظ بالهواء سيدنا سليمان بن داود عليهما السلام واما الذي هلك بالهواء فهم قوم هود.
فقال الحجاج:فأخبرني عمن خلق من الخشب؟والذي حفظ بالخشب؟والذي هلك بالخشب؟
فقال الغلام: الذي خلق من خشب هي الحية خلقت من عصى موسى عليه السلام والذي حفظ بالخشب نوح عليه السلام والذي هلك بالخشب زكريا عليه السلام.
فقال الحجاج:فأخبرني عمن خلق من ماء؟ومن نجا من الماء؟ومن هلك بالماء؟
فقال الغلام:الذي خلق من الماء فهو ابونا أدم عليه السلام والذي نجا من الماء موسى عليه السلام والذي هلك بالماء فرعون.
فقال الحجاج:فأخبرني عمن خلق من النار؟ومن حفظ من النار؟.
الذي خلق من النار ابليس والذي نجا من النار ابراهيم عليه السلام
فقال الحجاج:فأخبرني عن انهار الجنة وعددها؟
فقال الغلام:انهار الجنة كثيرة لايعلم عددها الا الله تعالى كما قال في كتابه العزيز(فيها انهار من ماء غير اسن وانهار من لبن لم يتغير طعمه وانهار من خمر لذ للشاربين وانهار من عسل مصفى)
وكلها تجري في محل واحد لايختلط بعضها ببعض ويوجد نظيره في الدنيا وهو في رأس بني ادم طعم عينه مالح وطعم اذنه مر وطعم فمه عذب.
فقال الحجاج:ان اهل الجنة يأكلون ويشربون ولا يتغوطون فهل يوجد مثلهم في الدنيا؟
فقال الغلام: الجنين في بطن امهيأكل ويشرب ولا يتغوط.
فقال الحجاج:فما اول قطرة دم؟
فقال الغلام:هي حيض حواء.
فقال الحجاج:فأخبرني عن العقل؟والايمان؟والحياء؟والسخاء؟والشجاعه؟والكرم؟وال شهوة؟
فقال الغلام: ان الله قسم العقل عشرة اقسام جعل تسعة في الرجل وواحدا في النساء
والايمان عشرة تسعه في اليمن وواحد في بقية الدنيا.والحياء عشرة تسعه في النساء وواحدا في الرجال.والسخاء عشرة تسعه في الرجل وواحدا في النساء.والشجاعه والكرم عشرة تسعه في العرب وواحدا في بقية العالم.والشهوة عشر اقسام تسعة في النساء وواحدا في الرجال.
فقال الحجاج: فأخبرني مايجب على المسلم في السنه مرة؟
فقال الغلام: صيام رمضان.
فقال الحجاج: ومايجب في العمر مرة؟
فقال الغلام: الحج الى بيت الله الحرام من استطاع اليه سبيلا.
فقال الحجاج: فأخبرني عن اقرب شي اليك؟
فقال الغلام: الاخرة.
ثم قال الحجاج: سبحان الله يأتي الحكمة من يشاء من عباده مارأيت صبيا أتاه الله العلم والعقل والذكاء مثل هذا الغلام.
فقال الغلام:انا اهل لذلك.
فقال الحجاج: فمن احق الناس بالخلافة؟
فقال الغلام:الذي يعفو ويصفح ويعدل بين الناس.
فقال الحجاج:فأخبرني عن النساء؟
فقال الغلام:اتسألني عن النساء وانا صغير لم اطلع بعد على احوالهن ورغائبهن ومعاشرتهن
ولكني سأذكر لك المشهور من امورهن
فبنت العشر سنين من الحور العين
وبنت العشرين نزهة للناظرين
وبنت الثلاثين جنة نعيم
وبنت الاربعين شحم ولين
وبنت الخمسين بنات وبنين
وبنت الستين مابها فائدة للسأئلين
وبنت السبعين عجوز في الغابرين
وبنت التسعين شيطان رجيم
وبنت المائة من اصحاب الجحيم
فقال له الحجاج:اخبرني عن اول من نطق بالشعر؟
فقال الغلام: ادم عليه السلام وذلك لما قتل قابيل اخاه هابيل
انشد ادم يقول
بكت عيني وحق لها بكاها_ودمع العين منهمل يسيح
فمالي لااجود بسكب دمع_وهابيل تضمنه الضريح
رمى قابيل هابيلا اخاه_والحد في الثرى الوجه الصبيح
تغيرت البلاد ومن عليها_فوجه الارض مغبر كشيح
تبدل لون كل ذي طعم ولون_لفقدك ياصبيح يامليح
ايا هابيل ان تقتل فأني_عليك الدهر مكتئب قريح
فأنت حياة من في الارض جميعا_وقد فقدوك ياروح وريح
وانت رجيح قدر يافصيح_سليم بل سميح بل صبيح
ولست ميت بل انت حي_وقابيل الشقي هو الطريح
عليه السخط من رب البرايا_وانت عليك تسليم صريح

فأجابه ابليس يقول:

تنوح على البلاد ومن عليها_وفي الفردوس قد ضاق بك الفسيح
وكنت بها وزوجك في نعيم_من المولى وقلبك مستريح
خدعتك في دهائي ثم مكري_الى ان فاتك العيش الرشيح

فقال الحجاج:اخبرني ياغلام عن اجود بيت قالته العرب في الكرم
فقال الغلام:هو بيت حات طي.
حيث يقول __
واكرم الضيف حتما حين يطرقني___قبل العيال على عسر وايسار

فقال الحجاج:احسنت ياغلام واجملت وقد غمرتنا ببحر علمك ثم امر له بألف دينار وكيوة حسنة
وجارية وسيف وفرس

وقال الحجاج في نفسه:ان اخذ الفرس نجا وان اخذ غيرها قتلته فلما قدمها له.
ثم قال الحجاج:خذ ماتريد ياغلام فغمزته الجارية.
وقالت:خذني انا خير من الجميع فضحك الغلام وقال ليس لي بك حاجه
وانشد يقوووول____

وقرقعت اللجان برأس حمرا___احب الى مما تغمزني
اخاف اذا وقعت على فراشي___وطالت علتي لاتصحبيني
اخاف اذا وقعنا في مضيق___وجار الدهر بي لاتنصريني
اخاف اذا فقدت المال عندي___تميلي للخصام وتهجريني

فأجابته الجارية تقووول:_

معاذ الله افعل ماتقول___ ولو قطعت شمالي مع يميني
واكتم سر زوجي في ضميري___ واقنع باليسير ومايجيني
اذا عاشرتني وعرفت طبعي___ ستعلم اني خير القرين

فقال الحجاج:ويلك الاتستحين تغمزينه وتجاوبينه بالشعر.

فقال الغلام:ان كنت تخيرني فأنني اختار الفرس اما ان كنت ابن حلال فتعطيني الجميع.

فقال الحجاج:خذهم لابارك الله لك فيهم.
فقال الغلام:قبلتهم لااخلف الله عليك غيرهم ولا جمعني بك مرة اخرى.

ثم قال الغلام:من اين اخرج ياحجاج؟

فأجابه الحجاج:اخرج من ذاك الباب فهو باب السلام.

فقال الجلساء للحجاج: هذا جلف من اجلاف العرب اتى اليك وسبك واخذ مالك فتدله على باب السلام ولم تدله على باب النقمة والعذاب؟
فقال الحجاج:انه استشارني والمستشار مؤتمن...
وخرج الغلام من بين يدي الحجاج سالما غانما بفضل ذكائه وفهمه ومعرفته وحسن اطلاعه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة غلام من بني هاشم والحجاج بن يوسف الثقفي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أشراف وسادة الونشريس وبني بوعتاب :: أنساب و آل البيت :: كرمات و براهين-
انتقل الى: